منتدى مرهف الاحساس للتصميم ... ملتقى المصممين المبدعين



أهلا بكزائر لديك 21 مساهمة آخر زيارة لك
 
الرئيسيةبوابهمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة .. اهلا وسهلا بكم معنا في موقع مرهف الاحساس للتصميم والدعم الفني اسعدتنا زيارتكم وان شاء الله دائماًم ما تقطعوننا .. دمتم بكل خير وبالتوفيق للكل..
الصفحة الرئيسية المجلة لوحة التحكم الرسائل البحث   قائمة الاعضاء اتصل بنا  مركز رفع الصور  خروج

اهلا وسهلا بك ياضيفنا العزيز

عزيزي آلزآئر

لـَاننآ نعشق آلتميز و آلمميزين يشرفنآ آنضمآمك معنآ في منتدى مرهفـ الاحساس للتصميم

وحينمآ تقرر آن تبدآ مع منتدى مرهفـ الاحساس للتصميم  ينبغي عليك آن تبدآ كبيرآ .. فآلكل كبيرُُ هنآ . وحينمآ تقرر آن تبدآ في آلكتآبه في  منتدى مرهفـ الاحساس للتصميم ..

فتذكر آن منتدى مرهفـ الاحساس للتصميم يريدك مختلفآ .. تفكيرآ .. وثقآفةً .. وتذوقآ .. فآلجميع هنآ مختلفون ..

نحن ( نهذب ) آلمكآن ، حتى (  نرسم  ) آلزمآن !!

||

 لكي تستطيع آن تتحفنآ  [ بمشآركآتك وموآضيعـك معنآ ].. آثبت توآجدك و كن من آلمميزين..

بالضغط هنا 


شاطر | 
 

 شمس : أنا سعودية الأصل من أم كويتية....

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عمري ما تمنيت شي
المشرف العام للموقع
المشرف العام للموقع
avatar

أحترام القوانين :
ذكر
عضـِـوْيُتـًے• : 65
مشآرڪآتي• : 8682
مْـوَـآضْـيَـعے• : 4377
بُـلاآآدٍيـے• :

مُساهمةموضوع: شمس : أنا سعودية الأصل من أم كويتية....   11/5/2012, 4:04 am

شمس : أنا سعودية الأصل من أم كويتية..والممثل الوحيد المصنف هو حسن عسيري

كتب في تصنيف لقاءات و حوارات
بتاريخ May 10 2012 21:32:54


صحيفة المرصد: كشفت المطربة الشابة " شمس" للمعجبين من خلال لقاء أجرته صحيفة الراي الكويتية ونشرته اليوم الخميس عن جنسيتها الأصلية و بهذا الحوار تكون قررت الفنانة السعودية أن تغلق باب الجدل الدائر حول جنسيتها الأصلية نهائياً، فأعلنت أنها سعودية الأصل ولا يمكن أن تنسى أنها «كويتية المنشأ» فهي عاشت على أرضها قصة حب قبل أن يتوارى حبيبها «الكويتي» عن ناظريها.
شمس - التي حلت ضيفة على ديوانية «الراي» حيث انهالت الاتصالات الهاتفية من معجبيها - كشفت لجمهورها أنها لم تشعر بالسعادة إلا في مرحلتين من حياتها فقط، أما الصدمات فهي كثيرة. وردت على منتقدي أعمالها الغنائية بأنها لا تقدم أعمالاً سطحية، بل تعتمد اللون الساخر فيها.
وتفخر شمس بأنها صدّرت الأغنية العراقية، وتنظر اليوم إلى الأغنية الكويتية هدفاً مفبلا، بدليل أنها ركزت في ألبومها الجديد على الأسماء الكويتية من شعراء وملحنين لنقل الأغنية المحلية من خلال موسيقى عالمية، مؤكدة أنها لا تفرض على شعراء الأغنية الأفكار بل تقترح عليهم بعضها. وتعتبر أن دراستها للأوبرا أبعدتها عن سوق الكاسيت لفترة، مشيرة إلى أن هناك مطربين يغنون منذ ثلاثين سنة بالأسلوب نفسه وبطبقة الصوت نفسها ويفتقدون جانب التثقيف. ورأت أن غالبية برامج الهواة مظلومة تسويقياً وأكاديمياً وتظلم الموهبة. كما تطرقت خلال الحوار إلى أصداء أغنية «أهلا بوش» والتشجيع الذي لاقته من الغرب، وعن إجرائها بعض «الرتوش» التجميلية... وإليكم التفاصيل:

• في البداية نبارك لكِ طرح الألبوم الجديد بعد سنوات عدة من التوقف، ونود أن نتعرف على كيفية تحضير هذا العمل واختيار ما جاء فيه من أغان؟
- بالنسبة إلى الألبوم لم يتم التحضير له بطريقة معينة ولم يكن هناك ترتيب معيّن، بدليل أنني نفذت أربعين أغنية واخترت منها 18 أغنية فقط وحرصت على أن تكون منوعة موسيقياً بالأفكار والألوان ومن سمع «السي دي» سيعي أن كل أغنية ليس لها أخت. وقد يقال إن العدد مبالغ فيه، لكن غيابي لسنوات مبرر كاف للتوجه إلى إنتاج هذا الكم من الأعمال. أيضاً ركزت على الأسماء الكويتية من شعراء وملحنين لنقل الأغنية المحلية من خلال موسيقى عالمية وهذا للأمانة كان همي الأول.
• في الألبوم الجديد نجد نصيب الأسد للشاعر سعد المسلم بسبع أغنيات... فما الذي يميز سعد عن غيره من الشعراء؟
- سعد من الشعراء الذين اتخذوا أسلوباً مغايراً عن الشعراء الآخرين، وهو يمتلك أفكاراً تناسبني كفنانة، خصوصاً أن كتاباته جريئة وتحتاج إلى من يوصلها إلى الناس أيضاً بأسلوب غير تقليدي. كما يستسقي هذه الأفكار من الواقع وليس للخيال موقع في تعاوناتنا مع بعض.
• وماذا عن الشعراء الآخرين... هل تملين عليهم أفكاراً تودين ترجمتها من خلال الأغنية؟
- ليس من طبعي أن أفرض على الشعراء الأفكار، إنما أقترح عليهم بعض المواقف التي قد مررت بها أو مر بها من حولي، ولذلك كان لي تصريح سابق قلت فيه «كل أغنياتي تحكي قصة حياتي» والغرض من ذلك هو معايشة العمل بتفاصيله وبتجرد من أي تمثيل سواء في الأداء الصوتي أم التمثيلي في الكليب.
• ألا ترين أنها أنانية منكِ لإبراز ما تمرين به من مواقف حياتية في أغانيك قد لا تمت إلى الآخرين بصلة؟
- لست أنانية... فهناك الكثير من الأغاني كانت تمثل حالات لناس أعرفهم، فمثلاً أغنية «سمعنا» من ألبومي قبل الأخير كانت تتحدث عن إحدى صديقاتي التي أحبت إنساناً واكتشفت فجأة أنه ارتبط بامرأة أخرى، فما كان منها إلا أن ذهبت إلى زوجته وصارحتها بحبها لزوجها وهذه قمة الجرأة التي تجدها في أعمالي، وصدقني أي أغنية كانت مبنية على قصة واقعية ستجدها تؤثر بالناس مباشرة وهذا ما أسعى إليه. حتى وقوف الفنان على أي مسرح يجب أن يستحضر هذه المواقف ليجسدها أمام الجمهور لتكون هناك مصداقية في توصيل الإحساس.
• أغنية «تهديد» وما صاحبها من تبعات سواء إشاعات أم إساءات طالت الفنانة شمس وكاتب الاغنية وملحنها... يقال إنها مفتعلة حتى يتم تسليط الضوء على الألبوم قبل طرحه في الأسواق؟
- لا، لا... أنا أرقى بكثير من ذلك لكي أتخذ مثل هذه الوسائل لترويج أعمالي وما تم تحريفه في أغنية «تهديد» بكلمات قذرة «واللي خلقني لم أسمعها قط في بيتنا»، فهناك فرق بين أن يكون الإنسان جريئاً أو «كلاس»، وليس كما يفسره البعض بالرخص. ولو أنني أبحث عن الأضواء والتسويق، لوجدتني أكثف ظهوري الإعلامي في التلفزيون والإذاعات وألبّي جميع الدعوات الإعلامية التي تأتيني بالعشرات في الأسبوع الواحد. «ويا رب الإنسان اللي قام بهذا الفعل وتشويه الأغنية وتشويه سمعتي إني أشوف فيه يوم والله بياخذ حقي».
• وما سبب توقفك عن إصدار الألبومات الغنائية كل هذه السنوات؟
- التوقف كان بسبب دراستي للأوبرا وعلم الأصوات والتردد الخاص بين الفنان والمتلقي في باريس، وحالياً أحضّر للماستر عن الموسيقى العربية كما درست كيفية التسويق لنفسي كفنانة.
• هل يعني ذلك أنك لست بحاجة إلى من يدير أعمالك مستقبلاً؟
- مدير الأعمال شيء وإدارة النجم شيء آخر، وما نشاهده الآن في الوطن العربي لعمل بعض مديري الأعمال للفنانين هو فهم خاطئ للإدارة الصحيحة... وهو علم يدرّس في الغرب ويجب على من يريد التخصص في هذا المجال أن يتعلم الموسيقى ويعرف حيثيات العمل الفني في حين نجد إدارة الأعمال لدينا وظيفة تكميلية هامشية، الغرض منها البهرجة فقط.
• هل من الضروري أن يكون الفنان مثقفاً موسيقياً؟
- أكيد... فالموهبة أمر أساسي، ومن ثم تحتاج إلى تنمية وصقل من خلال الاطلاع والدراسة إن أمكن، لكن علينا أن نعرف أن استمرارية نجاح الفنان محكومة بثقافته الفنية، ويمكن أن توافقني الرأي إن قلت لك إن هناك مطربين خليجيين وعرب يغنون منذ ثلاثين سنة بالأسلوب نفسه وبطبقة الصوت نفسها ولم يطرأ عليهم أي تغيير لعدم توفر جانب التثقيف.
• وهل أنت بعيدة عن هذه المجموعة التي تتحدثين عنها؟
- طبعاً لا.لأنني لا أحب الكثرة في طرح الأعمال، ولذلك تجدني حذرة في فترة التحضير والاختيار للأغنيات ولا أكرر نفسي أبداً.
• هناك من يتهمك بسطحية ما تقدمين من أعمال غنائية ليس لها أي عمق... فما تعليقك؟
- سمعنا عادل إمام حين قال في فيلم «مرجان أحمد مرجان» الحلزونة يمّه الحلزونة... (تضحك)... أعمالي ليست سطحية وإنما أنا أقدم لوناً ساخراً حاله حال المسرحيات التي تستعرض القضايا بطريقة فكاهية لإيصالها إلى المسؤولين، وهذا دوري في الأغنية، لكن المشكلة التي أواجهها في نظرة البعض إلى الجانب الضيق في أمور قد يرونها سلبية، في المقابل تجدهم يحجبون الجانب المشرق. فمثلاً عندما قدمت أغنية «أهلا بوش» في الوقت الذي كان فيه العالم يهاب أميركا، وجدت التشجيع من الغرب وبعض جمعيات النفع العام هناك. وعلى النقيض تماماً وجدت من يقذفني في الوطن العربي، وهذا الفرق عندما تقدم عملاً لأناس مفكّرين يؤمنون بالرأي والرأي الآخر.
• أيضاً واجهتِ انتقادات على أغنية «إشطح» وأخرى أشيد بها؟
- فكرة الأغنية تتحدث عن المرأة التي تغار على زوجها، خصوصاً أن «الرجال اللي عندنا يبصبصون على الرايحه والجايه».
• وأغنية «حب ناقص» التي أخذت حيزاً كبيراً من الاهتمام الإعلامي في بثها وعرض الكليب الخاص بها؟
- هذه الأغنية تحمل رسالة أتمنى أن تكون قد وصلت إلى جميع الناس، فحاولت من خلالها كشف فئة تحلّل وتحرّم وتدعي الإسلام والاهتمام بالدين والتعصب الظاهري لمحاربة بعض المحرمات في النهار، بينما تجدهم في الليل يقومون بكل هذه المحرمات.
• أين شاهدتِ هذه الفئة؟
- أنا أعيش في أوروبا، وهذه الأشكال قد أشاهدها في المطاعم أو في بعض الحفلات الخاصة التي أحييها هناك. وللأسف، نراهم يأخذون دور الرقيب وهم في الحقيقة شياطين، وهذا ما أوضحته في الكليب.
• في لقاءاتك التلفزيونية السابقة وجدناكِ شخصية انفعالية ترفض الانتقاد، ودائماً تردين على خصومك بالأسلوب نفسه، بينما نلاحظ أنك الآن شخصية مسالمة مغايرة تماماً عن السابق... فما الذي حدث؟
- ببساطة لأنني عشت في أوروبا لسنوات فاكتسبت منهم برودة الأعصاب ووجدت نفسي طبيعية جداً.
• كل فنان ممكن أن يمر في فترات إحباط في مسيرته الفنية، فكيف تصفين مثل هذه الفترات؟
- الإحباط قد يكون دافعاً أحياناً، لكن في فترة معينة تخلى عني البعض لأسباب أهمها فك ارتباطي مع إحدى الشركات ومثل ما يقول المثل «إذا طاح الجمل اكثرت سكاكينه».
• وهل لنا أن نعرفهم؟
- ليس من صفاتي الجبن لكي أتحدث عن الآخرين في غيابهم، ولذلك أفضّل مواجهتهم. ولكي تعرف أنني لا أبحث عن الإثارة، عادوا ليتعاونوا معي من جديد ومنهم معي في ألبومي الأخير، ونحن كبشر يجب أن نتعلم ونتقبل الآخرين في جميع التحولات التي قد تحدث في حياتهم.
• هل كانت غالبية مراحل حياتك سعيدة؟
- لم أشعر بالسعادة إلا في مرحلتين من حياتي.
• والصدمات؟
- بالطبع كثيرة... لدرجة «أن عاشر شخص ممكن ألتقيه إذا ما صار سيئ خلال فترة بسيطة ممكن أستغرب الوضع»، بسبب أنني تعودت بعض المتقلبين في تعاملهم.
• إلى أي مدى تعتبرين الحفلات الخاصة عنصراً مهماً؟
- الحفلات الخاصة بالنسبة إليّ مهمة للغاية لسبب أنني أجد نفسي المتحكم الرئيسي، إضافة إلى إحساسك باهتمام الناس الذين أتوا ليسمعوك.
• قبل أيام كان لك حفل خاص في الكويت، فكيف وجدت تفاعل الناس؟
- بصراحة استقبلوني بطريقة رائعة أبكتني.
• نشاهد حالياً ظاهرة الطائرات الخاصة لبعض الفنانين في الخليج... فهل تسعين إلى امتلاك طائرة قريباً؟
- «بقول شي وأتمنى ألا يزعل مني أحد»: إذا لم تضف إليك ثقافتك وشخصيتك وطيبتك وأخلاقك وتربيتك، فإن الطائرة وصاروخ الفضاء لن يضيفا شيئاً والحال ذاتها بالنسبة إلى الأزياء والمجوهرات وغيرها من الأمور الزائلة.
• ماذا يمكن أن نطلق على الفنانين أو الفنانات الذين يتحدثون دائماً عن ثرواتهم وأمورهم الشخصية؟
- للأسف كل منا يبحث عن نواقصه وهؤلاء محدثو نعمة.
• ما رأيك بالبرامج التي تهتم بالمواهب الغنائية في الوطن العربي؟
- في الغرب لا يمكن للطالب في جميع مراحل الدراسة أن يعبر إلى مرحلة أخرى إلا بعد أن ينجح في مادة الموسيقى. ولذلك تجد هناك ثقافة موسيقية عالية لدى الجميع من دون استثناء، وغالبية البيوت لا تخلو من آلة موسيقية مثل البيانو أو الغيتار أو غيرهما والجمهور بأكمله أكاديمي، فما بالك ما شهادة النجم الذي يكون ضمن لجنة تحكيم يهتم وينتج المواهب الغنائية؟
لذلك فإن غالبية البرامج التي نشاهدها هي مظلومة تسويقياً وأكاديميا، وبالنهاية تظلم الموهبة التي يجب أن تقدم بعد أن تصقل، ففي السابق كنا نسمع أن عمالقة الفن العربي أمثال أم كلثوم ومحمد عبد الوهاب وسواهما يمرون على أكثر من لجنة وبعد أن يجدوا الموهبة مهيأة يظهرونها أولاً عبر أثير الاذاعات كمرحلة صقل ومن ثم يقدمون في التلفزيون والسينما والحفلات أما ما نراه الآن عبثا.
• معظم المغنين في السنوات الأخيرة يخضعون لطلبات بعض التجار الذين يمارسون الفن من خلال الشعر أو التلحين، ويدفعون لهم مبالغ طائلة في سبيل إبراز اسم هذا التاجر أو صاحب مقام معين، فهل توافقين على غناء عمل لو كان العرض مغرياً؟
- قطعا سأرفض لأنني لا أبحث عن المادة بقدر بحثي عن القيمة الفنية، وهذا ما حدث حين عرض علي أحد كتاب الكلمة المميزين في الخليج - اسمه فقط «يجيب حالة أغماء» حين نسمعه - أغنية جميلة بمعناها ومضمونها لكني اعتذرت منه و بلباقة لأنها لا تناسب الأسلوب الذي أغنيه.
• علاقة البشرية بالحب علاقة فطرية لا مفر منها... فمتى مررت بهذه الحالة ولماذا لم تتوج هذه العلاقة بنهاية سعيدة؟
- الإنسان الذي يعيش من غير حب «دخيل» على البشرية، وأنا عشقت شخصاً من الصعب أن أعشق أحداً مثله، ولكن للأسف اختفى فجأة ومن غير سابق إنذار.
• هل هو خليجي؟
- نعم، كويتي، ومن الصعب تواجدي في الكويت من غيره أو أن أتجول في الشوارع دون أن تمر ذكراه عليّ إلى درجة أنني لا أستطيع حبس دموعي لأن نوع الحب الذي كنت أسعى له لم أجده إلا مع هذا الانسان عندما ترجم الحب إلى اهتمام غير عادي، إضافة الى أنه قام بأدوار عدة في نفس الوقت فتجده الأب والأخ والصديق والحبيب، ومنذ ست سنوات توارى عن رؤيتي لأسباب أجهلها حتى اللحظة.
• وبعد هذه التجربة هل أهتزت ثقتك بالرجال؟
- (تضحك) ما تشوف «أشطح» واللي أسويه من أجل النسيان.
• وماذا عن ما تم تداوله عن زواجك من رجل خليجي ثري في الفترة الأخيرة؟
- اعتدت على مثل هذه القصص اليومية والاشاعات، وأصبح أمراً عادياً أن يزوجوك ويطلقوك وأنت جالس في بيتك، وللأمانة فإن العرسان يتقدمون لي أسبوعيا لكن «ماكو نصيب».
• وما المشكلة التي اكتشفتيها متأخرة؟
- أنني لا أشبه بيئتي.
• الفنانة الخليجية متهمة بعدم اهتمامها بصورتها مقارنة بمطربات لبنان ومصر والمغرب العربي؟
- اهتمامنا بصورتنا موجود فينا منذ مرحلة الطفولة إضافة الى مواكبة الموضة، وبالعكس هناك فنانات خليجيات جميلات يهتممن بأنفسهن، وتبقى العملية مسألة أذواق ومدى تقبل الآخر من شخص إلى آخر.
• بصراحة كم عدد العمليات التي أجريتيها لتظهري بهذا اللوك؟
- كذلك هناك ثقافة خاطئة بخصوص عمليات التجميل، فهي لا يمكن أن تصنع الشخصية، وأنا لم أخضع لأي عملية سوا بعض الرتوش لأنفي ووقتها أمي ضربتني بمئة «جزمة».
• معظم ردودك تحوي مصطلحات إنكليزية وفرنسية، فهل سنكون على موعد مع عمل غربي صرف؟
- للمرة الأولى أصرح عن أغنية ستكون باللغة الإنكليزية قريباً، وسأتعاون من خلالها مع ملحن فرنسي معروف، لكن بعد أن أشبع رغبتي في الأغنية الخليجية.


• نفتقر حاليا الى بعض الأصوات الموصلة للاحساس في الخليج...توافقيني الرأي؟
- أختلف معك، يجب أن تستثني من القائمة الفنان عبد الكريم عبد القادر وفنان العرب محمد عبده والراحل طلال مداح، كما لا ننسى الفنانة نوال البحرينية هند.
• في الآونة الاخيرة نجد هناك فراقاً فنياً واضحاً بين فناني الخليج وفناني الوطن العربي، فكيف علاقاتك مع زملائك في الوسط؟
- نهائياً ليست لي علاقة مباشرة مع أحد لكن عندما أواجه أي فنان لا أتجاهله بل أقوم للسلام عليه والترحيب به، ومع ذلك اعتذرت أخيرا عن الكثير من المناسبات الفنية ما فسره البعض بأنني متعالية ومتكبرة، وأرى أن هناك أموراً أهم من تلك التجمعات مثل الاطلاع وتثقيف نفسي في العديد من المجالات.
• ما سبب اهتمامك بغناء اللون العراقي في معظم أعمالك خصوصا ما نجح منها مثل اغاني «حب ناقص» و«أشطح»؟
- أنا صدرت الاغنية العراقية ولم أتبعها ولهذا أصبحت الرقم واحد في بغداد، أما في الفترة الحالية سيكون تركيزي على الأغنية الكويتية ووانتشارها بين الجمهور الكويتي.
• تعرضت لكثير من الانتقادات على الكليبات التي قدمتها أخيرا... فما تأثيرها عليك وهل استفدتِ منها؟
- الخلل في تفكير الآخرين لما يشاهده في كليباتي فهناك من انتقد ثيابي القصيرة، فهل الفتاة الخليجية لا ترتدي مثل هذه الملابس؟
• وما سبب ارتباط كليباتك بالمخرج جميل جميل المغازي؟
- لأننا نتناقش دائما لنصل إلى نتيجة واحدة، وكلانا لا يمارس دور المخرج أو الفنانة على الآخر كما يجمعنا التفاهم والمحبة.


• عندما اقترح بعض النواب في مجلس الامة قانوناً للحشمة وجدناك تسخرين من هذا القانون بطريقتك الخاصة عبر حسابك على تويتر؟
- الحشمة عمرها ما كانت من خلال منظور واحد فكل منا له نظرة في هذا الموضوع، فمثلا عندي الحشمة بأن المرأة ما تأكل الرجل بعيونها، أو تطلق لسانها وبصوت عالٍ أمام الملأ.
• وكيف ترين اهتماماتك السياسية مقارنة بمجالات أخرى؟
- عملت على تنمية الجانب السياسي لي في السنوات الاخيرة وتحديداً بعد أن أصبحت سفيرة لإحدى مؤسسات الاتحاد الأوروبي التي تعنى بمزدوجي الجنسية وبمباركة من الحكومة الفرنسية.
• كثير من فناني الخليج أصبحوا سفراء للنوايا الحسنة في الأمم المتحدة، فمن خلال رؤيتك للعمل التطوعي للنجوم في أوروبا، كيف تصفي تجربة زملائك الخليجيين في هذا الجانب؟
- أصلاً فنانو العرب والخليج غير مصنفين نهائياً في تلك الجهات، بدليل أن بعض هذه المنظمات ليس لها فروع في الوطن العربي، فأنا مثلاً حاصلة على تصريحي من باريس، والوحيد المصنف من الوطن العربي من الممثلين هو السعودي حسن عسيري.
• كونك سفيرة لمؤسسة عالمية تهتم بمزدوجي الجنسية، هل تؤيدين ازدواجية الجنسية في الخليج وتحديداً في الكويت؟
- من الأولى كسفيرة أن أطالب بالجنسية لمن يستحقها من الأخوة البدون وهذا هو عيبنا حين نغطي ما نريد ونفضح من نريد، وتسمية البدون بهذا الاسم أمر مهين للإنسانية، والبدون صفة يجب أن تطلق على من يفتقد الإحساس أو المصداقية أو الشعور بالآخرين، كما تعرضت لانتقادات لاذعة في المنظمة التي أنتمي لها لوجود مثل هذه القضايا في تلك الألفية، وهناك جانب آخر برز للتو وهو العنصرية في الطوائف والأديان وغيرها وهي من الأمور الدخيلة علينا كمجتمع كويتي خليجي.
• كم تمتلكين من جوازات السفر؟
- كثيرة... فعندي مثلا جواز مكسيكي، وحالياً سأحصل على الجواز البريطاني.
• وما جنسيتك الأصلية درءاً للإشاعات التي تطاردك من هنا وهناك؟
- أنا سعودية الجنسية وكويتية المنشأ ومن أم كويتية.
• لديك وشم على شكل «دراغون» فلماذا اخترتيه بالذات؟
- اخترته لأنه مخلوق خيالي أما الاجنحة فهي تشير للحرية.
• في الوقت الذي يتمنى الفنان الوقوف على خشبة مسرح أي مهرجان خليجي أو عربي، فإن شمس تعتذر عن الكل فما الأسباب؟
- لأن معظمها لا ينفذ بشكل يحاكي الأفكار التي في ذهني بعيداً عن «الكلاسيكية» التي نراها الآن، وبالإمكان أن يكتفي الجمهور بسماع CD وينتهي الأمر، وهذا كله على حساب الجمهور الخليجي والمستهلك الخليجي.
• وماذا عن التمثيل؟
- لا يمكنك أن تتخيل عدد الأعمال التلفزيونية والسينمائية الناجحة التي عرضت عليّ، ومع ذلك رفضت إلى أن أجد ما يناسبني


هنا المصدر



التوقيع الخاص بلعضو






قلبي لك يا من ملكت كل القلوب ...
وعهدي لك أني سأبقى رفيق الدروب .... فكن صبورا
.. فقلبي لا يقوى الحروب ..
وكن بي حنونا فحبي لك ..
شمس تأبى الغروب .
بعد ما ذاب السكوت , صاح فيني ألف صوت ..




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
شمس : أنا سعودية الأصل من أم كويتية....
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى مرهف الاحساس للتصميم ... ملتقى المصممين المبدعين :: °•.?.•°اقسام الافلام العربية والاجنبية °•.?.•° :: مرهف للافلام العربية :: صور المشاهير العرب - حياتهم - سيرتهم الذاتيه - متابعاتنا لهم - اخبارهم - الفضائح - الخواص-
انتقل الى: