منتدى مرهف الاحساس للتصميم ... ملتقى المصممين المبدعين



أهلا بكزائر لديك 21 مساهمة آخر زيارة لك
 
الرئيسيةبوابهمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة .. اهلا وسهلا بكم معنا في موقع مرهف الاحساس للتصميم والدعم الفني اسعدتنا زيارتكم وان شاء الله دائماًم ما تقطعوننا .. دمتم بكل خير وبالتوفيق للكل..
الصفحة الرئيسية المجلة لوحة التحكم الرسائل البحث   قائمة الاعضاء اتصل بنا  مركز رفع الصور  خروج

اهلا وسهلا بك ياضيفنا العزيز

عزيزي آلزآئر

لـَاننآ نعشق آلتميز و آلمميزين يشرفنآ آنضمآمك معنآ في منتدى مرهفـ الاحساس للتصميم

وحينمآ تقرر آن تبدآ مع منتدى مرهفـ الاحساس للتصميم  ينبغي عليك آن تبدآ كبيرآ .. فآلكل كبيرُُ هنآ . وحينمآ تقرر آن تبدآ في آلكتآبه في  منتدى مرهفـ الاحساس للتصميم ..

فتذكر آن منتدى مرهفـ الاحساس للتصميم يريدك مختلفآ .. تفكيرآ .. وثقآفةً .. وتذوقآ .. فآلجميع هنآ مختلفون ..

نحن ( نهذب ) آلمكآن ، حتى (  نرسم  ) آلزمآن !!

||

 لكي تستطيع آن تتحفنآ  [ بمشآركآتك وموآضيعـك معنآ ].. آثبت توآجدك و كن من آلمميزين..

بالضغط هنا 


شاطر | 
 

 يوم الجمعة نهاية العالم!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عمري ما تمنيت شي
المشرف العام للموقع
المشرف العام للموقع
avatar

أحترام القوانين :
ذكر
عضـِـوْيُتـًے• : 65
مشآرڪآتي• : 8682
مْـوَـآضْـيَـعے• : 4377
بُـلاآآدٍيـے• :

مُساهمةموضوع: يوم الجمعة نهاية العالم!   5/2/2013, 3:51 am

يوم الجمعة نهاية العالم!


بعدما انتهى الوقت المقرر لمحاضرة (علم الأنسجة) قال الدكتور:يا دكاترة(يا طلاب) انتهت المحاضرة لكن من أراد الجلوس فليجلس فهناك خبر عظيم وخطير أريد أن أطلعكم عليه ألا وهو أني قبل مدة استمعت في أحد القنوات لتنبؤ وتوقع مفجع يهمنا ويهم جميع كائن حي في الكرة الأرضية ولم أشأ أن أخبركم بخبره قبل أن أتيقن من صحته و أبحث أكثر في النت والمواقع الموثقة التي تتكلم عن هذا الموضوع ولقد بحثت وبحثت حتى وجدت أن الخبر مهم ومصادره قوية و يستحق أن يذاع.يا دكاترة بعد ثلاث سنوات ستكون نهاية العالم .. أنا لا ألعب هذا كلام جدي ..هناك انفجار هائل سيحدث في الأرض وسيدمر كل ما فيها ,أنا لا أدعي الغيب لكن قلما أن يكذب العلم وتلك الدراسات الفلكية الدقيقة.

بل وربما يوم القيامة قد يكون في ذلك اليوم أنا لا أجزم بهذا لكن ما أنا شبه متيقن منه أننا سوف نهلك جميعا في يوم الجمعة الموافق 21-12-2012 !!


بالطبع لن تصدقوا ما أنقل لكم لأن التنبؤات الغبية والكاذبة في وقت نهاية العالم كثيرة ودارجة في وقتنا بل وممن سبقونا ولطالما مضت أيام ظن أنه نهاية العالم كأي أيام أخرى وظهر دجل وكذب من تنبأ به..لكن هذه المرة الأمر مختلف فأنا لا أتكلم عن خيال أو أنقل لكم كلام كاهن أو عراف أو كلام عالم بسيط أنا أنقل لكم كلام مجموعة علماء كبار بل مسرب من أعظم منظمة علمية فلكية عرفها التاريخ ألا وهي منظمة ناسا !


الأن سأصمت وسأدع الفيديو وما فيه من معلومات دقيقة وبراهين تخبركم بحقيقة وصحة ما أقول وأن الخبر إن لم يكون يجزم بصحته 100% إلا أنه يستحق التنبه له والوقوف عنده وعدم إغفاله..



انطفأت الأنوار وتم تشغيل ذاك الفيديو الذي لم يتجاوز العشر دقائق ولكنه كان مهيب و يؤكد ذاك الخبر المخيف بالبراهين وبأسلوب فريد وبعرض تصوري

(THE END OF THE WORLD)

كواكب تسير ثم كوكب جديد (بل أظنها شمس جديدة ) تقترب تدريجيا للأرضالأرض تضطرب بدورانها وكل ما فوق سطحها ظل يختل .. في البداية بدأت تظهر انفجارات بسطة متتابعة ثم فجأة تبعها انفجار عظيم دمر كل ما في الأرض ..أختفى جميع بشري .. كائن حي شجر حجر .. أصبحت الأرض كتلة نارية ..كل هذا كان يظهر بالفيديو مدعوما بأقوال علماء وحسابات فلكيين ونتائج دراسات وأبحاث ..والخ


بل وكان مصحوب بخلفية صوتية ما أذكر ما كانت أهي آيات قرءان أم غيره لكن أذكر أن صوت الخلفية أضاف رعبا وأثرا في القلوب مساوي بل وربما فاق المعلومة العلمية المطروحة بالفيديو.



أخيرا أنقضى الفيديو وغادر الدكتور القاعة وظل الطلاب يتبادلون الأحاديث حول مدى تصديقهم لما عرض ولِما قال الدكتور وما أذكره أن أحدهم قال مازحا:




" قدامنا سبع سنوات عشان نخلص الجامعة والعالم باقي له ثلاث سنوات ويخلص يا شباب خلونا نسحب على الدراسة ونستمتع بحياتنا السنتين الجايات على الأقل ونتطوع ونهتدي في السنة الثالثة "


حقيقة الفيديو كان عجيب وبالطبع وكان له وقع قوي على العقول الأفكار , لاشك أنه ما كان للخزعبلات والكلام الفاضي والتنبؤ في علم الغيب مجال لأن يؤثر علي ولكن رغم ذلك كان لذاك الخبر وقع بالقلب ولكن وقعها لم يتجاوز كونها توقعات, ولم أبني ولله الحمد على مثل هذه التوقعات أمور أو أفعال ..


وكلنا بالطبع كنا ومازلنا نوقن يقينا أن علم الساعة ووقتها لا يعلمها إلا الله والدكتور أكد هذا ولكن قال ربما يجب أن توضع هذه التوقعات في محمل الجد لا الجزم المطلق .. فعلم الساعة وغيرها من مفاتيح الغيب الخمسة علمها عند ربي وحده العليم الخبير ومن يدعي معرفته فيها ويجزم بهذا فقد انتقض أيمانه


قال عز وجل:(إن الله عنده علم الساعة وينزل الغيث ويعلم ما في الأرحام وما تدري نفس ماذا تكسب غداً وما تدري نفس بأي أرض تموت إن الله عليم خبير)لقمان34



ولكن ما كان كلام الدكتور حفظ الله إلا توقعا (لا جزما) فهو توقع كما يتوقع الفلكين سقوط الأمطار في وقت كذا وكذا وكما يتوقع الأطباء كون ما تحمله الرحم ذكر أم أنثى عن طريق التصوير المغناطيسي ونحوه أو كما يتوقع الأطباء حول من أصيب بمرض مميت فقد يخمنوا مدة بقاءه على الحياة ...


وأن كان لا مجال للمقارنة فعلم الله أكمل و أتم وأشمل وهو اليقين والعلم الحق ..

أما ما يتوقعه البشر إنما تظل توقعات تحتمل الخطأ والصواب وهي بالإضافة لكونها توقعات فهي ناقصة , بل وربما أنها توقعات متأخرة فما في الرحم لا يُتوقع ما جنسه إلا بعد مرور أشهر من الحمل .

وهكذا الحال مع الأمطار فبعد مدة طويلة من تكون السحب ومعرفة اتجاهاتها ونحوه قد يستطيع الفلكين توقع شيء من احتمالات سقوط الأمطار في مكان ما.


وكذلك الحال مع المريض المتوقع موته فقبل أيام أو ساعات معدودة فقط يبدي الأطباء توقعاتهم في المدة المتوقع أن يبقى المريض فيها على قيد الحياة ويقولن: لا أمل !!




عجبا كيف لا أمل فالأمل يبقى بيد الله وحده وحتى وإن عجزت أيدي الأطباء عن العلاج وإن جهلت ما أصاب المريض من مرض أو ظنت أن مرضه قاتل فتاك. فالله هو الشافي على الإطلاق وهو الذي أوجد لكل داء دواء وكم معجزة ومعجزة طبية قد حدثت فشفي مريض قد حفر أهله قبره وبرأ سقيم قد قنط الأطباء من براء سقمه.

عجبا لذاك الطبيب الذي يقول: (لا أمل) مجردة . ليته قال ( لا أمل ) وأضاف لها (على يدي) ..


نعم لا أمل على يدك أو على حد علمك أما الأمل يبقى موجود فما أتيت يا من تطبب الناس (مهما كان علمك ) إلا علم يسير جدا من علم الطب الكبير وحتى لو فرضنا جدلا أنك ألممت في كل ما ظهر من علوم الطب والتطبيب فماذا عما خفي !

أما من أمل من أن الخفي سوء كان علاج أو (تكنيك) طبي قد يظهر !!؟


بل ليتك حتى جعلت لاأمل مضافة للماديات فقلت لا أمل في الماديات التي أملكها , فالأمور المعنوية الإيمانية لا يفقد الأمل منها مهما صعب تحقق المأمول .. فلا يقنط من الدعاء مؤمن وكما جاء في الأثر (لا يرد القضاء إلا الدعاء) .


بل وماذا عن ذاك الماء الذي قال فيه المصطفى صلى الله عليه وسلم: (ماء زمزم لما شرب له) وقد قرأت قصص كثيرة لأناس أصيبوا بأمراض عجزت العلاجات المعروفة أن تعالجها فاستعانوا بالله وشربوا ماء زمزم من أجل أن يشفوا منها فشفوا بعد فضل الله وإرادته. لا داعي لأن تصدقوا كل ما قيل وربما من حقكم أن تكذبوا بعض تلك القصص التي ربما فيها من الوهم بل والتدليس و أدعاء الكرامات الشيء الكثير لكن ماذا عن قول الذي لا ينطق عن الهوى! أفلا يكفيكم قول النبي المصطفى (ماء زمزم لما شرب له) والذي صححه الشيخ الألباني - رحمه الله ورحم جميع من اهتموا في علوم الحديث وجزاهم عنا خيرا - .



وأيضا الرقية الشرعية ففيها علاج ووجب هنا التنبيه أن تكون الرقية على أصولها بدون أبتداع أو تكلف بل وحتى أني سمعت من أحد العلماء الأفاضل أن أفضل الرقية أن يرقي الإنسان نفسه بنفسه إن كان يحسن قراءة شيء من القران ولا داعي للتكلف ,بل وحتى أني شاهدت قبل أشهر برنامج على أحد القنوات يصور الحال المؤلم للرقية وأنها أصبحت تجارة بل ليتها تجارة محضة نقية وحسب بل أنها تجارة مليئة بالنصب والاحتيال والابتداع والضلال والإضلال. كاد شعر جبيني أن يشيب من رؤية تلك المناظر!


أخي أختي أرقي نفسك بنفسك و أتبع السنة وهدي النبي صلى الله عليه وسلم وصحبه .. كفانا ظلال وإضلال ..

نعم أعلم والله إن المريض في وقت مصابه يبحث عن أي علاج فألم المرض و الرغبة في سرعة العلاج قد تطبق جفنه على جفنه وتعمي بصيرته عن كثير من الأمور ..فسماع المريض أن فلان بعدما قرأ عليه الراقي علان ذهب بؤسه وو الخ يجعله يغفل عن كل شيء ويظن أن العلاج كل العلاج في يد ذاك الراقي ! ويهيم مسرعا لذاك الراقي لا يهمه أي طريقه كان يستخدمها الراقي في العلاج !! أهي مشروعة شرعا؟ (ثم أهي مشروعة طبا وعقلا؟)..


بل وحتى أن بعض الرقاة وصل فيه التمادي عن طريق الصواب إلى الشعوذة والسحر والعياذ بالله ..إنهم يمارسون الكفر بلباس الرقية والعياذ بالله , وهذا المريض مغلق الجفنان لا يشعر إلا بألمه ولا يعلم عن هذا النصاب غير كونه يدعا (راقي) أو (شيخ) و أنه بيده الشفاء لكل مرض ..

وأنساه المرض أن الشفاء بيد الله قبل أن يكون بيد ذاك البشري الضعيف

أو نسي أن الشافي هو الله وحده؟ وأن ما يعالج به الراقي إن هو إلا من عند الله وأن كلام الله ليس حكر على أحد .

بل ما أمرنا المولى بالتكلف بالبحث عن راقي وما أظن الصحابة والسلف كان من شأنهم التكلف.فالقران كله شفاء والقران ميسر للجميع وقد يسره الله لكل مدكر.

عجبا لأمرنا العلاج بين أيدينا نقي طاهر ومتوفر دون كلفة ولكننا لا نقبله ونفضل أن نتعب أنفسنا بالبحث عنه في أماكن بعيدة وبل ربما كان في تلك الأماكن غير نقي ومغشوش , هذا حالنا للأسف مع الرقية وحالنا في البحث عن رقاة الله أعلم بأمرهم وحالهم.





نعود للمقالة الأصل بعدما أطلت واستطردت وابتعدت كثيرا عما ما بدأت بالكتابة عنه, نعم كنا نتكلم عن نهاية العالم .. بعدما انتهت المحاضرة التي عرض فيها الدكتور الفلم الذي يقول أن نهاية العالم في يوم الجمعة الموافق 21-12-2012 !!

كان لي حديث مع نفسي في حينها (وكان هذا قبل ثلاث سنوات) كنت حينها مؤمن -والفضل يعود لله- أن يوم القيامة يستحيل أن يتنبأ به أحد من البشر مهما بلغ علمه واستبعدت تماما احتمال أن يكون ذاك اليوم يوم القيامة لكن قلت في نفسي قد يكون ذالك اليوم يوم غير عادي وقد يحدث فيه تدمير وقد يموت فيه أناس وقد تدمر بعض القارات والمدن أو تختفي أو .. وقد ... وختمت كلامي أني سأصنع من هذا الخبر درس لي ..نعم درس في استقبال الأخبار أو بمعنى أخر اختبار لصحة الخبر ! أو بالأحرى كأني قلت ستبدي لك الأيام ما كنت جاهلا ويأتيك بالأخبار ما لم تزودي , ولا شك وإن كتب الله لي حياة سأحضر هذا اليوم وسأعرف مدى مصداقية هذا الخبر ؟!


والعجيب في الخبر أنه يتحدث عن يوم سيأتي بعد ثلاث سنوات تقريبا والأعجب من هذا ان الخبر أنتشر بهذه القوة وأقنع بعض العقول بل وخلق بعض الريبة في عقول أخرى!



ما كنت والله مطلع كثيرا على هذه الأخبار المتعلقة بالفلك أو الأغبى منها وهي التي تتكل عن نهاية العالم ولكن ذاك الخبر ربما كان له وقع في حينها كونه مفاجئ وكوني جديد في الحياة وكوني أيضا جديد في تلقي هكذا أخبار و كما قلت أني والله أبدا ما صدقتها ولكن ربما ظننت أن يكون فيه شيء من الصحة كما أخبرتكم بل وأني بعد يوم أو أيام نسيت كل ما يتعلق بالخبر وعقدت مع نفسي هدنة أن أنسى وأتجاهل كل ما جاء في أخباره وأن أكتفي فيما سأرى في أم عيني ما في ذاك اليوم إن كتب الله لي عمر.





جاءت ليلة يوم الجمعة الموافق 21-12-2012 !! الذي انتظره الكثيرين والذي لاقيته أنا صدفة فما كنت والله من منتظره فالثلاث سنوات كانت كفيلة بأن تنسيني خبره وللأمانة فقط في ليلتها أو قبله بليالي معدودة وحينما شاعت الأخبار وكثر تناوله تذكرته وتذكرت شأنه.




ففي ليلة ذلك اليوم لم يكن الأمر مهم عندي وما كان شوقي أو ظني بأن يكون ذلك اليوم مختلف كظني قبل ثلاث سنوات فقد بانت لي حقائق كثيرة حتى ظلت أدرك ما جهلت (وأدركت حينها أن الثلاث سنوات الماضية فرقت كثيرا و أضافت لعقلي ربما أكثر مما أضافته 18 (أو19 ) سنة قبلها) فالحمد لله أولا وأخيرا وظلت أظنه أنه لن يكون يوم مختلف بل فقط كما قال أحد الفلاسفة سيكون يوم جديد وبعد 24 ساعة سينتهي ليصبح يوم مضى !


ولكن لا مانع من أن أنتظر ذاك اليوم كي أستفيد من (تجربة تتبع خبر ما) وحقيقة كان شعور أنتظار ذلك اليوم له مذاق جميل ..(فقلما أن تنتظر يوم معين وبتاريخ محدد حدثتك نفسك بانتظاره قبل ثلاث سنوات أو أربع سنوات ) نعم كانت تجربة جميلة .. ما أسرع الأيام ثلاث بل وأكثر من الثلاث سنوات مضت بهذه السرعة ودون أن أشعر!


أنظروا ما اسرع مرور الأيام بل والأعوام ؟ هذه والله أكبر فائدة استفادتها من الحكاية كلها!




وجاء يوم الجمعة الموافق 21-12-2012 ؟

واعترف أنه كان كل همي في هذا اليوم أن أشفي فضولي و أني أرى ما جرى للدكتور الذي أخبرنا عن هذا اليوم! هل انسته السنين هذا اليوم مثل ما انستنا أو أن كان له طقوس معينه في انتظار هذا اليوم! أم أم ؟!






قفلة:

قال تعالى:﴿ يَسْأَلُونَكَ عَنْ السَّاعَةِ أَيَّانَ مُرْسَاهَا قُلْ إِنَّمَا عِلْمُهَا عِنْدَ رَبِّي لاَ يُجَلِّيهَا لِوَقْتِهَا إَلا هُوَ ثَقُلَتْ فِي السَّمَاوَاتِ وَاْلأَرْضِ َلا تَأْتِيكُمْ إلا بَغْتَةً يَسْأَلُونَكَ كَأَنَّكَ حَفِيٌّ عَنْهَا قُلْ إِنَّمَا عِلْمُهَا عِنْدَ اللَّهِ وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ َلا يَعْلَمُونَ ﴾ [ الأعراف: 187]

وقال عز وجل:﴿ يَسْأَلُكَ النَّاسُ عَنْ السَّاعَةِ قُلْ إِنَّمَا عِلْمُهَا عِنْدَ اللَّهِ وَمَا يُدْرِيكَ لَعَلَّ السَّاعَةَ تَكُونُ قَرِيبًا ﴾ [ الأحزاب: 63]

وقال سبحانه:﴿ يَسْأَلُونَكَ عَنْ السَّاعَةِ أَيَّانَ مُرْسَاهَا * فِيمَ أَنْتَ مِنْ ذِكْرَاهَا * إِلَى رَبِّكَ مُنتَهَاهَا ﴾ [ النازعات]43



_____________________

بقلمي:عبدالسلام (أبوفهد)

تم كتابته ليلة الثلاثاء الموافق 5-2-2013 وكنت أرجوا أن أكتبه في نفس يوم 21-12-2012 ولكن الظروف والوقت لم يسمحا لي أن أكتبه في حينها



التوقيع الخاص بلعضو






قلبي لك يا من ملكت كل القلوب ...
وعهدي لك أني سأبقى رفيق الدروب .... فكن صبورا
.. فقلبي لا يقوى الحروب ..
وكن بي حنونا فحبي لك ..
شمس تأبى الغروب .
بعد ما ذاب السكوت , صاح فيني ألف صوت ..




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
يوم الجمعة نهاية العالم!
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى مرهف الاحساس للتصميم ... ملتقى المصممين المبدعين :: الاقسام الادبية :: :.عـــــذب الكلام وهمس الخواطر:. :: مرهف للقصص والروايات-
انتقل الى: